الرئيسية » » تيريزا ماي تتسلم من كاميرون مفاتيح مقر الوزارة الأولى بوولستريت

تيريزا ماي تتسلم من كاميرون مفاتيح مقر الوزارة الأولى بوولستريت

النشـرة الإعلاميـة..
تقاريـر النشـرة
تيريزا ماي ... الوجه الجديد لبريطانيا


بعد الخروج القاسي من الاتحاد الأوروبي

تيريزا ماي تتسلم من كاميرون مفاتيح مقر الوزارة الأولى بوولستريت

كل ما تريد معرفته عن تيريزا ماي رئيسة الحكومة البريطانية التي خلفت دافيد كاميرون



النشـرة الإخبـارية

ترأس ديفيد كاميرون أمس الثلاثاء الجلسة رقم 250 لمجلس الوزراء البريطاني وهي الأخيرة له قبل أن تحل محله اليوم الأربعاء وزيرة الداخلية تيريزا ماي على رأس الحكومة البريطانية لتتفرغ خصوصا لمهمة تنفيذ قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وستكون ماي ثاني امرأة تتولى هذا المنصب بعد مارغريت ثاتشر التي حكمت المملكة المتحدة بين عامي 1979 و1990.
ماي التي من المنتظر أن يكون على رأس مهامها بدء محادثات حول خروج بلدها بريطانيا من حظيرة الاتحاد الأوروبي،  مع مسؤولي الاتحاد في الأسابيع القليلة المقبلة.
وتحبذ خليفة كاميرون  الانتظار حتى نهاية هذا العام لتفعيل المادة 50 من معاهدة لشبونة، التي تضع قواعد مغادرة أي دولة للاتحاد الأوروبي، على الرغم من الضجة التى أثارها العديد من السياسيين في بريطانيا والاتحاد الأوروبي للتحرك بسرعة أكبر.
وكانت ماي قد وعدت بتعيين سياسي موال لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي كوزير لشؤون الخروج، وهو منصب تم استحداثه لتنفيذ مهمة قيادة المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي..

تيريزا ماي ... من تكون؟ 



حقائق عن ماي وأبرز تصريحاتها..

كيف وصلت لما هي عليه؟

ماي ابنة قس في كنيسة انجلترا ودرست الجغرافيا في جامعة أوكسفورد وعملت في البنك المركزي بعد الانتهاء من دراستها. عملت ماي كمستشارة مالية في جمعية خدمات الدفع مقاصة قبل أن تصبح نائبة بالبرلمان عن ميدينهيد غربي لندن في عام 1997.
أصبحت رئيسة لحزب المحافظين في عام 2002 وتولت منصب وزيرة الداخلية منذ 2010. وبحلول الشهر المقبل ستكون أطول من شغل هذا المنصب منذ قرن.
وقالت عندما أعلنت ترشيح نفسها لمنصب رئيس الوزراء: "لست سياسية من محبي الظهور. لا أجري الكثير من المقابلات التلفزيونية ولا أتحدث مع الناس على الغداء ولا أحتسي الخمر في حانات البرلمان… أقوم بالعمل المطلوب مني فحسب".

ماذا قالت عن الخروج من الاتحاد الأوروبي؟

30 يونيو: "الانفصال عن الاتحاد الأوروبي يعني الانفصال عنه.. نُظمت الحملة الانتخابية وخضناها وأُجري التصويت وكانت نسبة الإقبال على التصويت مرتفعة وأصدر الناس قرارهم. يجب ألا تكون هناك محاولات للبقاء في الاتحاد الأوروبي ولا محاولات لإعادة الانضمام له عبر باب خلفي ولا إجراء استفتاء آخر."
الثامن من يوليو: "يجب ألا نصنف الناس إلى مؤيدين للانفصال عن الاتحاد الأوروبي وداعين للبقاء فيه الآن. أمامنا مهمة يجب القيام بها للوصول إلى أفضل اتفاق ممكن بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي.. وموقفي واضح بشأن إنجاز الخروج من الاتحاد الأوروبي".

ماذا قالت عن تفعيل المادة 50 في معاهدة لشبونة وبدء إجراءات الانفصال عن الاتحاد الأوروبي؟

30 يوينو"يجب ألا يكون هناك قرار لتفعيل المادة 50 لحين الاتفاق على إستراتيجية التفاوض البريطانية وهو ما يعني أنه يجب ألا يتم تفعيل المادة 50 قبل نهاية هذا العام".

ماذا قالت عن السوق الأوروبية المشتركة والتجارة وحرية الحركة:

"يجب أن يكون موقفنا واضحا بأنه في المستقبل المنظور يجب ألا يحدث أي تغيير على الإطلاق في العلاقات التجارية لبريطانيا مع الاتحاد الأوروبي أو أي أسواق أخرى".
الثالث من يوليو: "لكن المهم بالنسبة لنا هو التوصل للاتفاق المناسب.. اتفاق يتعلق بضبط حرية الحركة وكذلك بضمان التوصل لأفضل اتفاق ممكن بخصوص التجارة والبضائع والخدمات".
30 يونيو: "أريد أن أوضح أننا حين نجري مفاوضاتنا يجب أن تكون الأولوية للسماح للشركات البريطانية بتجارة البضائع والخدمات في السوق الموحدة وكذلك لاستعادة سيطرتنا على عدد الأشخاص الذين يحضرون إلى هنا من أوروبا".
الثالث من يوليو: "موقفي واضح تماما بأن التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي يمثل رسالة قوية جدا من الشعب بأننا لن نسمح باستمرار حرية الحركة مثلما يحدث حتى اليوم".
الثالث من يوليو: "يجب أن نسيطر على حركة الأفراد الوافدين على المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.. ما زلت أعتقد أن علينا خفض الهجرة إلى مستويات محتملة".

ماذا قالت عن الاقتصاد البريطاني:

30 يونيو:"يجب ألا نسعى للوصول إلى فائض في الموازنة بنهاية دورة البرلمان. إذا كان هناك خيار قبل عام 2020 بين المزيد من خفض الإنفاق وزيادة الاقتراض والضرائب فيجب أن نعطي الأولوية لتفادي زيادة الضرائب إذ أن ذلك سيعطل الاستهلاك والتوظيف والاستثمار".
11 يوليو:"خلال الأسابيع المقبلة سأحدد كيفية التعامل مع الاقتصاد خلال هذه الفترة من عدم اليقين وللسماح للاقتصاد بالنمو في مختلف النواحي وللتعامل مع الإنتاجية وهي مشكلة تعاني منها بريطانيا منذ وقت طويل ولخلق المزيد من فرص العمل برواتب جيدة وللتفاوض على أفضل شروط لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ولتشكيل دور جديد لنا في العالم".
الدفاع وقوة الردع النووي البريطانية:
الرابع من يوليو:"حكومة المحافظين التي سأقودها ستعطي الأولوية لسياسة دفاعية قوية. من مصلحتنا القومية أن نحافظ على ما تعد أهم قدرة أمنية ودفاعية في أوروبا مع التزامنا بإنفاق اثنين بالمائة من إجمالي الناتج المحلي على الدفاع.
على وجه الخصوص علينا الحفاظ على قوة الردع النووي المستقلة. من الجنون التفكير ولو للحظة واحدة في التخلي عن قوة الردع النووي البريطانية المستقلة".

الضرائب:

11 يوليو:"لا يهم بالنسبة لي إن كنت أتعامل مع شركة أمازون أو جوجل أو ستاربكس.. فعلى كل شركة واجب لدفع مقابل.. عليك دين لمواطنيك.. عليك مسؤولية لدفع ضرائب. لذا فإني حين أتولى رئاسة الوزراء سأتصدى للأفراد والشركات الذين يتهربون من الضرائب".


حياتها الشخصية:

ماي مصابة بالنوع الأول من داء السكري وتحتاج إلى حقن الأنسولين عدة مرات في اليوم. وتصف نفسها بأنها مسيحية ملتزمة وتملك أكثر من مئة كتاب في فن الطهو.
وقالت: "لا أحب الخوض في حياتي الشخصية. لم نرزق بأبناء وتعايشنا مع الأمر ومضينا قدما. أتمنى ألا يعتقد أحد أن ذلك أمر ذو أهمية. ما زال بإمكاني التعاطف مع الناس وفهمهم وأهتم بالعدالة ومنح الفرص".
أصبحت وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي الاثنين المرشحة الوحيدة لخلافة رئيس الوزراء المستقيل ديفيد كاميرون، بعد انسحاب منافستها وزيرة الدولة للطاقة اندريا ليدسوم من السباق لرئاسة حزب المحافظين.
وأعلنت ليدسوم في تصريح إلى الصحافة انسحابها من السباق، مشيرة إلى أن تيريزا ماي أكثر قدرة على المضي قدما بتطبيق خيار الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.
وكان خرج وزير العدل مايكل غوف من السباق بعد إعلانه ترشحه بشكل مفاجئ الأسبوع الماضي بعد أن كان يدعم رئيس بلدية لندن السابق بوريس جونسون لهذا المنصب.



ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية