الرئيسية » » من يكذب على من ... يا وزيري التربية الوطنية والتكوين المهني؟

من يكذب على من ... يا وزيري التربية الوطنية والتكوين المهني؟

النشـرة الإعلاميـة..
تعليمـنا الـذي ...

من يكذب على من ... يا وزيري التربية الوطنية والتكوين المهني؟

تدخل بلمختار في اللقاء التواصلي مع الأكاديميات الجهوية والمديريات الإقليمية المنظم يومي 26و27 يوليوز 2016 بالرباط ليثمن الحصيلة المرحلية لتنزيل مشاريع الإصلاح ، وقد تطرقت منابر إعلامية في وقت سابق إلى قيام الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء بالاستماع للكاتب العام للوزارة ومدير أكاديمية الرباط سلا القنيطرة ،على إثر ما صرح به المستشار اللبارفي جلسة تحت قبة البرلمان المغربي. كما دعا في نفس المناسبة البرجاوي إلى اعتماد مرجعية الكفاءة والاستحقاق في تدبير القطاع..

النشـرة الإخبـارية: محنـد بـن لمعلـم

وعندما يصرح الوزيران ليرسما للشعب المغربي تلك الصورة الوردية عن القطاع والتي لا تشوبها أية شائبة ، فيقول أحد الحاضرين من حقنا وبشكل مهذب أن نقول كذبتما يا وزيران ،إن أوضاع المنظومة فاسدة ، والواقع يكذبكما، فالمهنيين والمتدخلين والمتتبعين على دراية كبيرة بحال القطاع، وبمجموعة من مسؤوليه  مركزيين أوجهويين أو إقليميين، وكيف تربعوا على كراسي المسؤولية، وآخره ما عرفه تعيين 26 مديرا إقليميا ومديري الأكاديميات من خروقات واختلالات تضرب في الصميم روح القوانين والتشريعات.
وذكر أحد الأطر بأنه عندما يكون هذا هو واقع التربية والتكوين أو بعض واقعه على الأصح، ولا يكون فسادا فماذا يعني الوزيران بالفساد؟ فمدير أكاديمية من بين ما أشار لهم المستشار اللبار لم يتمكن من إجراء الحركة الانتقالية الجهوية التعليمية في وقتها المحدد، علما أن أقاليم كانوا في الموعد وأعلنوا على نتائج الحركة الانتقالية الإقليمية في زمنها، أي قبل 26 يوليوز 2016.
فأي تنزيل لمشاريع الإصلاح قام به هذا الأخير؟ ويضيف نفس المصدر، ألا يعتبر عدم إجراء الحركة الانتقالية الجهوية خطأ جسيما يستوجب التوقيف المؤقت عن العمل؟ مسترسلا، كيف لمدير أكاديمية عجز عن إشراك المديرين الإقليميين التابعين له في تدبير الشأن التعليمي على صعيد جهته، أن ينجح في تنزيل مشروع من مشاريع الإصلاح على أرض الوقع؟ إلا إن كان ذلك على الورق فقط كما جرت العادة !!! وأساتذة السلك الثانوي ينتقلون إلى السلك الابتدائي في إطار الحركة الانتقالية الوطنية، فماذا نسمي هذا النوع من التدبير؟ ويا للهول لو كان هذا الانزلاق التدبيري جهويا أو إقليميا فالدنيا تقوم ولا تقعد !!!
وحسب اعتقاد آخر أن تجرأ الوزيران على القول أمام مديري الأكاديميات والمديرين الإقليمين محاولان طمس الحقيقة المرة، أن مثل هذا هو عدم الاحترام والتقدير لنساء ورجال التربية والتكوين، فهو استخفاف معتمد على لغة الأرقام "المنفوخ فيها".
وذكر إطار مطلع أنه ما أسعدنا أن تعاد الثقة إلى نفوس كافة العاملين في القطاع والشركاء الوطنيين البعيدين كل البعد على كل أشكال الريع، ويفاجئنا الوزيران في ما تبقى من الولاية بقرارات صارمة وحازمة لاجتثاث الفساد ،وإحالة الملفات على القضاء والتي أجريت التحريات والأبحاث والتفتيشات بخصوصها. فلقد صمت طويلا عن الفساد الذي كاد أن يصبح سمة من سمات منظومتنا،وحان الوقت للوطنية الحقة وهي الملاذ لكي ننزل مشاريع الإصلاح.
نوه السيد رشيد بن المختار بما تم إنجازه على صعيد الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية في إطار تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية، مشددا على ضرورة  تقاسم التجارب الناجحة وتعميمها، والأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات المحلية في اقتراح الحلول لكافة الإشكالات المطروحة.  
ودعا السيد الوزير، خلال لقاء التنسيق الذي تم تنظيمه مؤخرا بالرباط، مع المديرين المركزيين والجهويين والإقليميين ومدراء المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، حول حصيلة الموسم الدراسي2015- 2016.
وبرنامج العمل لسنة 2016 والإستعدادات للدخول المدرسي المقبل، إلى ضرورة تقويم عمل كل المتدخلين في المنظومة التربوية بيداغوجيا وإداريا، وجعل تحسين تعلمات التلاميذ والتلميذات كمقياس حاسم للمهام التربوية المنوطة بالوزارة.
 كما جدد التأكيد على ترسيخ منظومة القيم داخل المؤسسات التعليمية، والتصدي لكل الظواهر المشينة بالوسط المدرسي، عن طريق إنجاز دراسات في الموضوع، وتوفير أطر مختصة تنحصر مهامها في مواكبة وتتبع التلميذات والتلاميذ.
ولتحقيق النتائج المرجوة من مشروع الإصلاح، دعا السيد الوزير المسؤولين الجهويين والإقليميين إلى بذل مجهود خاص من أجل تنزيل أمثل لمشاريع الإصلاح على صعيد المؤسسات التعليمية، وذلك
من خلال اعتماد معايير دقيقة في اختيار العاملين على تنزيلها، وإيلاء الاهتمام للمؤسسات التعليمية، وتشجيع كافة المبادرات الناجحة، والرفع من قدرات الأطر التربوية من خلال برمجة تكوينات مكثفة لفائدتهم، إلى جانب الشروع في تقييم المشاريع المندمجة للرؤية الاستراتيجية التي شرع في تنزيلها.
وبعد أن ذكر السيد بن المختار بالتحديات التي تم رفعها خلال هذه السنة الدراسية، والمتعلقة بملاءمة التقطيع الجهوي الجديد للأكاديميات مع التقطيع الجهوي للمملكة، دعا مختلف العاملين بالقطاع
من أساتذة وإداريين وتلاميذ ومدبرين إلى احترام كافة المقتضيات القانونية،  لما لذلك من انعكاس إيجابي على منظومتنا التربوية، مشددا على ضرورة إعمال مبدأ الحكامة الجيدة والشفافية وربط المسؤولية بالمحاسبة والانفتاح على المجالس المنتخبة وإشراكها في البحث عن الحلول لمختلف الإشكالات المطروحة بمنظومتنا.
ومن جهته أكد السيد خالد برجاوي، الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، خلال هذا اللقاء، على ضرورة تكاثف جهود جميع مكونات المنظومة التربوية، والاعتماد على مرجعية الكفاءة والاستحقاق في تدبير هذا القطاع، وذلك من أجل تجاوز بعض المظاهر السلبية، التي من شأنها أن تعيق مسار الإصلاح .
وشكل هذا اللقاء مناسبة استعرضت فيها الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين حصيلة السنة الدراسية 2015-2016، وحصيلة تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية، وما تم اتخاذه من إجراءات استعدادا للدخول المدرسي 2016-2017، وبرنامج عمل الموسم الدراسي المقبل.




ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية