الرئيسية » » بلافريج: هذه قصة طربوش بنسعيد آيت أيدير وسلهام عبد الرحيم بوعبيد

بلافريج: هذه قصة طربوش بنسعيد آيت أيدير وسلهام عبد الرحيم بوعبيد

النشـرة الإعلاميـة..
صحـف ومواقـع

بلافريج: هذه قصة طربوش بنسعيد آيت أيدير وسلهام عبد الرحيم بوعبيد


 لم نقم بحملتنا في العالم الافتراضي، فأنا فقدت خمسة كيلوغرامات من وزني، طرقت 30 ألف باب في الحملة الانتخابية، وحملتي تطلبت 160 ألف درهم


النشـرة الإخبـارية


أثناء مشاركته في البرنامج التلفزيوني "حديث مع الصحافة" على القناة الثانية دوزيم،  كشف النائب البرلماني عمر بلافريج الفائز بمقعد في مجلس النواب في الانتخابات التشريعية للسابع من أكتوبر، عن فيدرالية اليسار الديمقراطي بدائرة الرباط المحيط، عن خلفيات ارتدائه الطربوش الأبيض بخلاف ما هو معمول به، بقوله: "عندما فزت بمقعد برلماني، قلت لنبيلة منيب هل يمكنني أن أزور بنسعيد آيت أيدير، وسألته عند زيارتي له رفقة الرفيق الشناوي، ما هو الطربوش الذي ارتديته عندما كنت برلمانيا، فرد علي " الطربوش الوطني"،  فطلبت منه أن يعيرني إياه ، فأجابني:"أنا لن أعيرك إياه بل سأعطيه لك".
أما حكاية السلهام فهي خاصة جدا، يروي بلافريج: "لأن والدي كان صديق عبد الرحيم بوعبيد وطبيبه الخاص، وزوجته التي كانت خالتي أعطت السلهام لوالدي".
 ومن جهة أخرى، كشف بلافريج لـ"حديث مع الصحافة" عن تفاصيل حملته الانتخابية قائلا: "لم نقم بحملتنا في العالم الافتراضي، فأنا فقدت خمسة كيلوغرامات من وزني، طرقت 30 ألف باب في الحملة الانتخابية، وحملتي تطلبت 160 ألف درهم، وهناك من يقول إن الحملة تتطلب مبلغا كبيرا من قبيل 4 مليون درهم، فأجيبهم إذا هي حملة غير شريفة".




ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2019
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية