الرئيسية » » الاتحاد المحلي لنقابات الحسيمة (إ.م.ش) يطالب بمعاقبة كل المسؤولين عن مقتل الشهيد محسن فكري

الاتحاد المحلي لنقابات الحسيمة (إ.م.ش) يطالب بمعاقبة كل المسؤولين عن مقتل الشهيد محسن فكري

النشـرة الجهويـة..
نقابيـات


الاتحاد المحلي لنقابات الحسيمة (إ.م.ش) يطالب بمعاقبة كل المسؤولين عن مقتل الشهيد محسن فكري



  النشـرة الإخبـارية







طالب الاتحاد المحلي لنقابات الحسيمة (إ.م.ش) المنضوي تحت لواء المركزية النقابية الاتحاد المغربي للشغل بمعاقبة كل المسؤولين عن مقتل الشهيد محسن فكري شهيد الحكرة وسياسة التفقير والهجوم على القدرة الشرائية للمواطنين، وأشاد بالتضامن الشعبي والعمالي الوطني الواسع في كل ربوع الوطن.



ومما جاء في بيانه الصادر عقب الحادث المأساوي: " إن الاتحاد المحلي لنقابات الحسيمة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، وإذ يجدد تعازيه لأسرة الفقيد محسن فكري ولكل شرفاء وأحرار الشعب المغربي الذين خرجوا في كل ربوع الوطن للتعبير عن تضامنهم وسخطهم وغضبهم الشديد من هول فاجعة استشهاد الشهيد محسن فكري الذي انضاف إلى قافلة شهداء النضال ضد الحكرة ومن أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية".
إلى ذلك فقد أكد الاتحاد المحلي لنقابات الحسيمة (إ.م.ش)  مطالبته بمحاكمة ومحاسبة ومعاقبة كل المسؤولين الحقيقيين عن استشهاد الشهيد "محسن فكري"، وبالكشف عن نتائج التحقيق الذي باشرته السلطات المعنية للرأي العام. وبوضع حد للتسيب والشطط في استعمال السلطة والإفلات من العقاب، وبالسهر على تطبيق القانون خدمة لمصالح المواطنين والمواطنات.
وأضاف البيان: " أن الأجواء الاحتقان العمالي والشعبي بالإقليم وبكل ربوع الوطن هي نتيجة مباشرة للسياسات الحكومية اللاشعبية واللاجتماعية التي كرست التفقير والبطالة وامتهان كرامة المواطنين، وأن الاستمرار في ذات السياسات وتجاهل المطالب العمالية والشعبية المشروعة، والاستمرار في التعامل الأمني القمعي الصرف مع النضالات العمالية والشعبية والشبابية العادلة سيعمق هذا الاحتقان".


ومشيدا بالتضامن العمالي والشعبي الواسع في كل ربوع الوطن المغربي، حيث خرج العمال والشباب وكادحو القرى والمدن المغربية في مسيرات ووقفات احتجاجية ليؤكدوا على تضامنهم ووحدتهم الوطنية في النضال ضد الحكرة وضد التسلط والتعسف ومن أجل مغرب حقيقي للحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية. بصيغ نضالية حضارية سلمية عبرت لكل أحرار العالم عن رقي أشكالهم النضالية وعلى مدى تكتلهم ووحدتهم في مواجهة كل أشكال التسلط والاستبداد والتعسف.
كما طالب الاتحاد المحلي لنقابات الحسيمة (إ.م.ش)  في ذات البيان بإقرار سياسات اجتماعية حقيقية كفيلة بوضع حد للاحتقان العمالي والشعبي، وبتكريس الحريات والحقوق، وبالتراجع عن كل السياسات والممارسات التي خلفت ولا تزال حنقا شعبيا وعماليا واسعا.


ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية