الرئيسية » » حلقات الإجهاز الممنهج على المدرسة والجامعة العموميتين متواصلة

حلقات الإجهاز الممنهج على المدرسة والجامعة العموميتين متواصلة

النشـرة الإعلاميـة..
نقابيـات

حلقات الإجهاز الممنهج على المدرسة والجامعة العموميتين متواصلة


النشـرة الإخبـارية








وقفت النقابات التعليمية الوطنية في آخر اجتماع لها تنسيقي بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل   بالتقييم والتحليل على تاريخ المشاريع الإصلاحية لمنظومة التربية والتكوين التي كان مآلها الإخفاق بسبب غياب الإرادة السياسية لدى الدولة في اعتبار التعليم رهانا واستثمارا استراتيجيا.




واستحضرت النقابات الأزمة البنيوية والمركبة التي تشكو منها المنظومة ومظاهر الاختلالات التي وصلت إلى وضع غير مسبوق، كالخصاص المهول في الموارد البشرية وتهميش العالم القروي وظاهرة الاكتظاظ التي تحول دون تحقيق الحد الأدنى لجودة التعلمات.
وقيمت مجموعة من القرارات والإجراءات الرامية إلى الإجهاز على المكتسبات والحقوق التي ناضلت من أجلها مكونات الشعب المغربي، استجابة لإملاءات المؤسسات المالية الدولية ضمن المخطط الليبرالي المتوحش القاضي بتخلي الدولة عن مسؤولياتها وأدوارها الاجتماعية تجاه المرافق العامة كخدمات عمومية.
إلى ذلك فقد وقفت النقابات التعليمية الوطنية بقوة على خطورة مضامين مشروع القانون الإطار الذي عرضته الحكومة على المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، والقاضي بإلغاء ما تبقى من مجانية التعليم العمومي الثانوي والتأهيلي، وهو ما يُعد حلقة أخرى ضمن حلقات الإجهاز الممنهج على المدرسة والجامعة العموميتين، لمحاولة تقنين إلزام الأسر المغربية بتأدية رسوم الاستفادة من التعليم الثانوي والعالي، وتفويت هذا المرفق العام للمستثمرين والخواص عبر أسلوب شراكة عام/خاص، والتمادي في بلقنة التعليم العالي العمومي بأنظمة وقوانين متعددة تُشَرعِن استتباب مؤسسات وطنية وأجنبية مؤدى عنها سميت زورا شراكة عام/عام، كحلقة من حلقات تدمير التعليم العمومي والإجهاز على مجانيته.
وتداولت بمسؤولية تاريخية، ووعي وطني وتربوي فيما يحاك ضد المدرسة والجامعة العموميتين.
وتأكيدها على القناعة النقابية المشتركة بكون أزمة النظام التعليمي بالمغرب بنيوية وهيكلية، لا تحتمل المعالجة الترقيعية والتجزيئية والظرفية، وإن إصلاح التعليم ضرورة وطنية وتنموية ووجودية وحضارية بالنسبة للبلاد، وأن الإصلاح من مستلزمات الدمقرطة والتحديث والعصرنة وولوج مجتمع المعرفة، وهو ما يستوجب معالجة شمولية إستراتيجية.



ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2019
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية