الرئيسية » » نساء مغربيات مبدعات

نساء مغربيات مبدعات

النشـرة الفنيـة..
تشكيـل



نساء مغربيات مبدعات








النشـرة الإخبـارية:  ثريا الوزاني
الصور بعدسة: يوسف لحبوسي



الفنانة المبدعة عائشة لحبوسي مغربية بنت المدينة العتيقة وزان فنانة ماهرة، عبرت عن صدق أحاسيسها بالريشة أولا. فولجت عالم الفن التشكيلي من بابه الواسع، لتكشف لنا عن طاقاتها، وقدراتها من خلال لوحات متعددة، مترجمة أفكارها ومشاعرها بالألوان. لكن تعرض عائشة لوعكة صحية لحوالي أربع سنوات، جعلتها تغير مسارها مؤقتا من اللون والريشة إلى إبداع جميل. ورغم المعاناة تشبثت بقوة الإيمان، والأمل مواجهة بذلك أسراب الفراغ، دون أن تترك منفذا يتسرب منه اليأس إلى نفسها الشابة الطموحة. بل شقت لنفسها طريقا بين مسالك الطبيعة الجميلة، متأملة عالم النباتات إذ جعلت نبتة الصبار التي يتكيف معظم أشكالها مع جل أنواع المناخ صديقة لها. فهذه النبتة التي هاجرت إلى أرض غير مهدها، شأنها في ذلك شأن الطيور و الأسماك و الإنسان كانت ملهمة لفنانتنا عائشة لحبوسي وإذا كان البعض يتخذها سياجا لحقوله أو يغرسها للحد من التصحر فالفنانة التشكيلية عائشة  جعلت من نبتة الصبار حاجزا بينها و بين شبح المرض، فتعايشت مع واقعها كما تعايشت الصبار مع مختلف الأتربة و درجات الحرارة في غير أمريكا الاستوائية أو بلاد المكسيك. اقتربت عائشة من النبتة، لامستها بأحاسيسها و عواطفها المرهفة، لم تخف من لذغات ما يكسو بعضها من أشواك بل استعانت بصنارة دقيقة وبمواد طبيعية أخرى كالصوف و القطن لترجمة إعجابها وأفكارها...
 تحدثت عائشة إلى هذه النبتة، فصنعت نظيرا نضرا لها، وقدمت لعشاق إبداعها، وعشاق الطبيعة نبتة الصبار بمختلف الأشكال و الأنواع، مكللة بألوان زهورها الحمراء و الصفراء...
وشاركت عائشة في معارض متعددة أثارت خلالها تساؤلات وإعجاب الزائرين و انتباه الواقفين أمام أغراسها الرائعة، التي أبدعت فيها معبرة عن خوالجها وآمالها المنشودة وتفاعلها مع الصبار.
ثريا لهراري الوزاني.


ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية