الرئيسية » » رفاق ساجد يدعون إلى عقلنة المقاربة المعتمدة في تشكيل حكومة بنكيران الثانية

رفاق ساجد يدعون إلى عقلنة المقاربة المعتمدة في تشكيل حكومة بنكيران الثانية

النشـرة السياسيـة..

الاتحاد الدستوري يتلقى على مضض مقاربة تشكيل حكومة جديدة انطلاقا من الأغلبية السابقة وينبه إلى خطورتها

رفاق ساجد يدعون إلى عقلنة المقاربة المعتمدة في تشكيل حكومة بنكيران الثانية

النشـرة الإخبـارية




المغرب لم يعد قادرا على تحمل أغلبية افتراضية، قد تعصف بها المتغيرات عند أول طارئ

اعتبر الاتحاد الدستوري أن مقاربة تشكيل حكومة جديدة انطلاقا من الأغلبية السابقة، تفتقد إلى عناصر العقلانية، ذلك أنها مقاربة تتجاهل بعض المستجدات الحزبية، ولا تأخذ في الاعتبار البعد الواقعي للأرقام التي تعتمد عليها.

وزاد حزب ساجد تأكيده على أن مقاربة من هذا النوع، وأيا كانت دواعيها وخلفياتها، فهي تدعو بشكل مباشر إلى فك الارتباط بين حزبين سياسيين، في إشارة واضحة إلى تكتل حزب الاتحاد الدستوري وحزب أخنوش التجمع الوطني للأحرار في البرلمان وتشكيل فريق نيابي موحد، وأن الأجدر أن تحترم هذه الإرادة الحزبية الجادة والمؤسسة لمزيد من الانسجام بين مكونات المشهد السياسي، وتؤخذ بالتالي في الاعتبار .
وجاء في بلاغ  صادر عن الاتحاد الدستوري أن مقاربة تشكيل حكومة جديدة انطلاقا من الأغلبية السابقة تضرب استقلالية الحزبين في اتخاذ قراراتهما بكامل الحرية وفي انسجام مع توجهاتهما ومبادئهما المشتركة وأهدافهما المتقاربة، نُذكر أن التحالف بين التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري تحالف من اجل المصير السياسي المشترك.
واستغرب رفاق ساجد أن تمتد عملية تشكيل الحكومة إلى حد التدخل في تشكيل الخريطة الحزبية أو في بناء أو نسف التحالفات الحزبية خصوصا حينما تكون تحالفات مسؤولة، قائمة على تزكية من الهيئات الحزبية المقررة ومعلنا عنها رسميا.
وختم البلاغ بالقول: "إن الاتحاد الدستوري وهو ينبه إلى خطورة هذا المنحى، يثير الانتباه في ذات الوقت إلى أن المغرب لم يعد قادرا على تحمل أغلبية افتراضية، قد تعصف بها المتغيرات عند أول طارئ. فما ينتظره بلدنا من تحديات مطروحة بإلحاح على المستوى الوطني، ومن وفاء بالالتزامات التي تعهد بها على المستوى القاري والدولي يستوجب بناء مؤسسة تنفيذية جدية وجادة وقادرة على مواكبة الطموحات الشعبية. ولن يتم ذلك إلا من خلال أغلبية فعلية، مريحة تتأسس على انسجام بيني للفرقاء وتضامن جماعي للفريق الحكومي، وهذا لن يتأتى إلا بعقلنة المقاربة المعتمدة في تشكيل الحكومة القادمة".




ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية