الرئيسية » » المالكي يجري مباحثات مع وزير الخارجية والتجارة الهنغاري

المالكي يجري مباحثات مع وزير الخارجية والتجارة الهنغاري

النشـرة الإعلاميـة..
دبلوماسيـة البرلمـان
المالكي يجري مباحثات مع وزير الخارجية والتجارة الهنغاري

وزير الخارجية والتجارة الهنغاري أبرز الأهمية التي توليها بلاده لتطوير علاقاتها الاقتصادية والتجارية مع المغرب، الذي يعتبر صلة وصل مع القارة الإفريقية


النشـرة الإخبـارية


تباحث الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، يوم أمس الثلاثاء 25 أبريل 2017 بمقر المجلس، مع السيد Péter Szijjártó وزير الخارجية والتجارة الهنغاري.
وقد تباحث الجانبان حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين المغرب وهنغاريا، بالإضافة لمواضيع ذات اهتمام مشترك.




وخلال هذا اللقاء، الذي حضره السيد سفير هنغاريا بالرباط، أشاد رئيس مجلس النواب بعلاقات التعاون الجيدة التي تجمع المغرب وهنغاريا، وسجل إرادة البلدين في تقويتها وتعزيزها في كل المجالات. وأكد على تطابق وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية، مثمنا الموقف الإيجابي لهنغاريا فيما يخص الوحدة الترابية للمملكة ومقترح الحكم الذاتي الذي تقدمت به المملكة لحل النزاع المفتعل حول الأقاليم الجنوبية المغربية.
المالكي أكد أن المكانة الجيو- ستراتيجية والدور الذي يلعبه المغرب على الصعيد الإقليمي والقاري تجعل المملكة المغربية بمثابة صلة وصل وبوابة لعقد شراكات اقتصادية وتجارية توجه لتنمية القارة الإفريقية. وفي هذا السياق، ثمن رئيس مجلس النواب الدبلوماسية المتبصرة والمتزنة التي يقودها جلالة الملك محمد السادس، مشيرا إلى التقدير والاحترام الذي تحظى به المملكة المغربية على الصعيد الدولي.
وعلى المستوى البرلماني، جدد رئيس مجلس النواب التأكيد على الدور الهام الذي تلعبه الديبلوماسية البرلمانية في تمتين العلاقات بين البلدين في جميع المجالات، وأعلن عن قرب عقد اجتماع مشترك لمجموعة الصداقة البرلمانية المغربية الهنغارية بكلا البلدين، كما أشار إلى أهمية تعزيز التنسيق والتشاور بين المؤسستين التشريعيتين.
من جهته، أشاد السيد وزير الخارجية والتجارة الهنغاري بمستوى العلاقات الثنائية بين البلدين، وأكد على وجود فرص وإمكانيات كبيرة لتعزيزها خاصة على المستوى الاقتصادي والتجاري والثقافي والعلمي.  وأبرز السيد الوزير الأهمية التي توليها بلاده لتطوير علاقاتها الاقتصادية والتجارية مع المغرب، الذي يعتبر صلة وصل مع القارة الإفريقية، كما أن هنغاريا تعتبر بمثابة بوابة لبلدان أوروبا الشرقية، ودعا إلى عقد شراكات في هذا الاتجاه تكون في مصلحة البلدين.
واستعرض السيد الوزير مجالات حيوية لتوطيد التعاون بين البلدين منها على الخصوص المجال الفلاحي، ومجال البحث العلمي، وتدبير المياه، والتكوين، والتبادل الثقافي والتربوي، بالإضافة لمجالات وميادين أخرى. 
وقد أعرب الطرفان عن الانشغال بحالة عدم الاستقرار التي تسود بعض مناطق الضفة الجنوبية لحوض البحر الأبيض المتوسط والذي يشكل فضاء استراتيجيا للأمن والتنمية بأوروبا وشمال إفريقيا. كما اتفقا على تسريع إحداث خط جوي مباشر بين المغرب وهنغاريا تلبية للطلب المتزايد من الفاعلين الاقتصاديين والسياحيين بالبلدين.
ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية