الرئيسية » » عتريس السينما المصرية الذي أحرجته سميحة أيوب فتزوجها

عتريس السينما المصرية الذي أحرجته سميحة أيوب فتزوجها


النشـرة الفنيـة..
نجـوم بالأبيـض والأسـود..

محمود مرسي ...عتريس السينما المصرية

محمود مرسي الذي أحرجته سميحة أيوب فتزوجها








حلت هذه الأيام ذكرى رحيل الفنان القدير محمود مرسي الذي رحل عن عالمنا في 24 أبريل عام 2004 بعد أن تعرض لأزمة قلبية أثناء تصوير مسلسل "وهج الصيف".
محمود مرسي الذي ولد في يوم 7 يونيو عام 1923 في الإسكندرية، وقال عنه النقاد إنه صاحب موهبة فذة، وقدرة هائلة على التشخيص ورغم أعماله الرائعة إلا أن البعض أكد انه لم يظهر كل ما عنده وخاصة أنه كان مقل في أعماله ودخل عالم الفن متأخرا.
محمود مرسي كان يفضل الجودة وكان يختار أدواره بعناية، كما أنه درس لأعوام طويلة في لندن وفرنسا، وعمل لفترة طويلة في الـ "بي بي سي"، مما جعله يدخل مجال الفن متأخرا.

النشـرة الفنيـة






بهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"... كانت بداية مرسي الإعلامية والفنية







حصل محمود مرسي على ليسانس من قسم الفلسفة بكلية الآداب في جامعة إسكندرية، ثم سافر إلى فرنسا لدراسة الإخراج السينمائي حيث أمضى خمس سنوات غادر بعدها إلي بريطانيا لاستكمال دراسته بمعهد السينما في لندن.
وبدأ الفنان محمود مرسي حياته الفنية بهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، إلا أنه قرر العودة إلى مصر في أعقاب أحداث العدوان الثلاثي وعمل مخرجاً للبرنامج الثاني بالإذاعة المصرية عام 1957م، ثم مخرجا بالتليفزيون عام 1959م، كما عمل مدرساً للتمثيل بالمعهد العالي للفنون المسرحية بالقاهرة ومديراً للمسرح الحديث.


"أنا الهارب" مع المخرج نيازي مصطفى ...
لتتوالى أعماله السينمائية

قدم الفنان محمود مرسي أول أدواره الفنية عام 1962م من خلال فيلم "أنا الهارب" للمخرج نيازي مصطفى، ثم قدم دور البطولة في فيلم "الباب المفتوح"، وقد برع محمود مرسى في أدوار الشر خاصةً في دور ضابط السجن بفيلم "ليل وقضبان”، ودور “بدران” في فيلم “أمير الدهاء”، وكذالك دور "عتريس" في فيلم "شئ من الخوف".



مرسي الذي تألق تلفزيونيا من خلال ثلاثية نجيب محفوظ "بين القصرين" و"قصر الشوق"... وفي "رحلة أبو العلا البشري"




على الرغم من امتلاك محمود مرسي لموهبة فنية حقيقة إلا انه كان مقلاً في الأعمال التي قدمها وخاصةً الأعمال السينمائية لاهتمامه بالكيف عن الكم، ومن أبرز الأعمال التلفزيونية التي شارك فيها: "العملاق" و"زينب والعرش" و"الرجل والحصان" و"عصفور النار" و"إني راحلة" و"بين القصرين" و"قصر الشوق" و"رحلة أبو العلا البشري" و"أبو العلا البشري 90" و"العائلة" و"لما التعلب فات" و"بنات أفكاري".


محمود مرسي ... الذي بصم على أعمال سينمائية متميزة
 في تاريخ السينما المصرية

كما شارك في عدد من الأعمال السينمائية المتميزة منها: "ثمن الحرية" و"فجر الإسلام" و"أغنية على الممر" و"أمير الدهاء" و"حد السيف" و"السمان والخريف" و"ليل وقضبان" و"شئ من الخوف" و"سعد اليتيم" و"طائر الليل الحزين" و"الباب المفتوح" و"زوجتي والكلب" و"العنب المر" و"فارس بني حمدان" و"أبناء الصمت" و"أمواج بلا شاطئ" و"الشحاذ".
نال الفنان محمود مرسي خلال مشواره الفني العديد من الجوائز والتكريمات حيث حصل علي جائزة التمثيل ‏الأولى عن دوره في فيلم "الليلة الأخيرة" عام 1964م، وجائزة ‏أحسن ممثل عام 1969م عن دوره في فيلم "شيء من الخوف"، كما تم تكريمه في مهرجان الفيلم الروائي عام 1998م.


يوم صدم عتريس السينما المصرية سميحة أيوب وطلبها للزواج لينجب منها  ابنه الوحيد محمود مرسي علاء  

محمود مرسي لم يتزوج في حياته سوى مرة واحدة وكانت من الفنانة سميحة أيوب وأنجب منها ابنه علاء، وكان لزواجه قصة حكتها الفنانة سميحة أيوب بنفسها.
العلاقة بينهما بدأت فنيًا فهي عشقت محاضراته بالمعهد وأحبت أداءه على شاشة السينما، وهو اقتنع بها كفنانة موهوبة تستطيع تحقيق المزيد في مستقبلها المنتظر، وقد توطدت علاقتهما بالعمل بعد ذلك في الإذاعة، واضمرا إعجابهما ببعضهما البعض لمدة عام ونصف.


الفنان محمود مرسي كان يستفسر دومًا من أصدقائها عن ظروفها الاجتماعية وحياتها الخاصة، وفي إحدى المرات فاتحها قائلًا: "تعرفي أن الست أم كلثوم رائعة بحق"، فقالت له سميحة: لماذا؟ وأجابها وقتها بقوله: "لأنها تقول: ولما أشوف حد يحبك يحلالي أجيب سيرتك وياه"، ثم التقيا في زيارة لأحد الزملاء، وأثناء مغادرتهما طلب منها الفنان المصري أن توصله بسيارتها، ورحبت هي بذلك "مسرورةً"، واستمر الحديث بينهما طوال المسافة، إلى أن صدمها "عتريس السينما المصرية" بقوله: "أريد أن أخبرك أنني لا أتزوج؟"، فأجابته وبسرعة الصاروخ: "ومن قال لك أن هناك من يريد الزواج؟".









تهذيب مرسي فرض عليه في اليوم التالي أن يتصل بسميحة ويعتذر لها فما كان منها إلا أن قبلت اعتذاره فطلبها للزواج، فوافقت دون تردد، ولكن بعد فترة دبت الخلافات بينهما وحدث الطلاق.
أنجب مرسي وسميحة ابنا واحدا هو محمود مرسي علاء يعمل طبيباً نفسياً غير انه عمل في عدد من الأدوار ومنها : "دلع البنات"، "عد تنازلي"، "الخفافيش".
وفي يوم 24 أبريل لعام 2004م توفي الفنان محمود مرسي عن عمر يناهز 81 عاما إثر إصابته بنوبة قلبية. 
ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية