الرئيسية » » سجن أزرو وطلبة جامعة الأخوين في لقاء تواصلي وترفيهي

سجن أزرو وطلبة جامعة الأخوين في لقاء تواصلي وترفيهي


النشـرة الجهويـة..


سجن أزرو وطلبة جامعة الأخوين 
في لقاء تواصلي وترفيهي

النشـرة الإخبـارية: محمد الصغير الجبلي

من أهم ما ميز اللقاء التواصلي الترفيهي، بين إدارة سجن أزرو وطلبة جامعة الأخوين، الذي كان من تنظيم المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بشراكة مع جامعة الأخوين، والجامعة الملكية المغربية للرياضة للجميع بالسجن المحلي بأزرو، وجود طلبة داخل هذا اللقاء، حيث أعطى كل واحد منهم تجربته الخاصة ضمن برنامج (خدمة المجتمع) بتأطير من الدكتور رشيد بلفقيه، وبدينامية كبيرة داخل جمعية اليد في اليد، والتي هي جمعية طلابية محضة، تعمل على تشجيع تمدرس الفتاة القروية، والحد من الهشاشة والفقر.

وفي هذا الإطار عملت هذه الجمعية على شراء 5 حافلات للنقل المدرسي لصالح الفئات الهشة من بنات وأبناء المناطق المجاورة (عين الخير) كما أنها أنشأت عدة تعاونيات، بتعاون مع نادي ليونس كلوب وروطاري. بالإضافة إلى هذا أنها تشتغل على المجال الاجتماعي، الفئات الهشة والحد من الأمية، والأطفال المتخلى عنهم، والأمهات العازبات، والأطفال المرضى، ونزلاء المؤسسات السجنية.
تقاسم التجارب بين الطلبة والحاضرين والنزلاء بالسجن المحلي بأزرو.
الطالبة سلمى مستعد، وهي من جمعية اليد في اليد، اشتغلت على اللاجئين السوريين بمصر داخل أحد المخيمات، حيث خرجت من تجربتها هذه بمجموعة من القيم: الإحساس بالانتماء والإحساس بالدعم المعنوي، والقوة في الاختلاف، وحسن الاستماع، والحق في التعليم. هذه التجربة جعلت سلمى تعيش الحياة برؤية جديدة وبحقيقة أخرى غير تلك التي كانت تعيشها في البيت مع أفراد أسرتها.
الطالب محمد الطيب، وهو من السودان، حصل على الماستر ويقوم بدورة تدريبية داخل إدارة جامعة الأخوين، وقد اشتغل في مجال الأطفال اليتامى ضمن مشروع "دار الأمان"
الطالب سهيل رميد تجربته كانت مع مؤسسة محمد السادس لإدماج السجناء، حيث اشتغل في مجال السجن والسجناء، ووجد في هذه الفئة أشخاصا لهم اهتمامات متعددة فنية وثقافية، فربط معهم صداقات وأصبح يمدهم بالكتب والمراجع التي يحتاجونها. وخلص في تجربته على أن أساس تقدم الدول هو العمل الاجتماعي.
الطالب يونس هو الآخر اشتغل على مشروع مع الأطفال في ما يخص محاربة الهدر المدرسي، وهو مشروع مهم جدا لأن هذه الفئة المتسربة من المدارس تساهم بشكل كبير في تعطيل التنمية وتأخيرها.
ويأتي هذا اللقاء التواصلي الترفيهي ضمن إستراتيجية الإصلاح، التي يقوم بتنزيلها المندوب العام للسجون، السيد محمد صالح التامك، والأطر الإدارية التابعة للمندوبية من أجل أنسنة السجون بالدرجة الأولى.
جامعة الأخوين هي جامعة مغربية، تقع هذه الجامعة عند سفوح جبال الأطلس بمدينة إفران، بالإضافة إلى جمالها المعماري تتمتع الجامعة بموقع جغرافي باهر وتجهيزات عالية الجودة والحداثة مما يجعلها متميزة عن جل الجامعات العربية والدولية.
عمر هذه الجامعة حوالي 22 سنة، تخرج منها إلى حدود هذه السنة حوالي 4700 متخرج(ة) وهي تشجع على حوار الثقافات، الجامعة مغربية وتشتغل بمنهاج أمريكي، وباعتمادات أمريكية. وهي للأغنياء والمتوسطين وبعض الفقراء، كما أنها تخصص 700 منحة كدعم مالي لدراسة الطلبة، بالإضافة إلى أنها تطلب من الطلبة 60 ساعة لكل واحد منهم في إطار روح المسؤولية الاجتماعية.
تتوج هذه المدة الزمنية بتقرير يقدم أمام لجنة من الأساتذة، كما أن المسؤولين عملوا على إدماج الجامعة في محيطها الاجتماعي من خلال عدة تظاهرات ثقافية "مهرجان إفران الدولي" واجتماعية.



ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية