الرئيسية » » إطلاق أول خدمة إلكترونية مجانية "تاكسيم" خاصة بسائقي سيارة الأجرة الصغيرة وزبنائهم بمدينة مراكش

إطلاق أول خدمة إلكترونية مجانية "تاكسيم" خاصة بسائقي سيارة الأجرة الصغيرة وزبنائهم بمدينة مراكش

النشـرة الجهويـة..

  إطلاق أول خدمة إلكترونية مجانية "تاكسيم" خاصة بسائقي سيارة الأجرة الصغيرة وزبنائهم بمدينة مراكش

أطلقت شركة "داتا أومباسي" للبرمجة الالكترونية خلال منتصف اكتوبر الجاري أول خدمة إلكترونية مجانية "تاكسيم" خاصة بسائقي سيارة الأجرة الصغيرة الحاملين لرخص الثقة لسياقة سيارات الأجرة ولزبنائهم.
 وتقضي هذه الخدمة الالكترونية بتحميل تطبيق "تاكسيم" عبر النافذة الإلكترونية "بلاي ستور" من خلال الهواتف الذكية لطلب وحجز سيارة الأجرة الأقرب في وقت وجيز وفي أي مكان داخل المجال الحضري للمدينة مع تحديد موقع الزبون وتفاصيل الطلب.

النشـرة الإخبـارية

وأوضح المدير العام لشركة "داتا أومباسي" السيد حميد بلحبيب في تصريح للصحافة، أن الهدف من هذه المبادرة، هو تنظيم المهنة وتمكين السائقين من الاشتغال في ظروف قانونية وإدماج السائقين في التكنولوجيا الحديثة لتسهيل طلب حجز سيارة الأجرة عن طريق التطبيقات الذكية والمساهمة بذلك في الرفع من مدخول المهنيين وتفادي إهدار الوقود والحفاظ على البيئة.
وأضاف السيد بلحبيب، أن هذا التطبيق الالكتروني المجاني يتميز بسهولة الاستخدام والسرعة في تنفيذ طلب التوصيل بدون رسوم إضافية فضلا عن خاصية تنقيطه وتقييمه من قبل الزبناء ومساهمته في الرفع من مستوى جودة الخدمات لصالح الزبناء والسائقين.
وأشار السيد بلحبيب، إلى أن هذا التطبيق الذكي، الذي سيساهم في تقريب الخدمات من المواطن، من شأنه مواكبة التطور التكنولوجي الذي بدأت تعرفه منظومة النقل واستفادة المهنيين من هذا العالم الإفتراضي وتحقيق رقم معاملات أكبر.
وأكد السيد بلحبيب، أن هذه الخدمة ستعمل على إنهاء معاناة البحث عن سيارة الأجرة من طرف الزبناء وتقليل جولان السائقين في الشوارع بحثا عن الزبناء، معلنا أن الشركة ستعمل لاحقا على تعميم هذه الخدمة بعدة مدن أخرى.
وفي جولة في الشارع المراكشي شمر العديد من الشباب وهم يرتدون قمصانا تشير إلى الخدمة الجديدة، عن سواعدهم وهو يقدمون معلومات حول التجربة الجديدة، التي ستنهي معاناة العديد من زبناء سيارات الأجرة الصغيرة من مغبة الانتظار، حيث يساعد التطبيق الجديد في ربط الاتصال بين الزبون وسائق سيارة الأجرة في غضون دقائق معدودات.
من جهتهم استحسن العديد من المواطنين هذه الخدمة الإلكترونية، وتمنوا لها النجاح، حيث كل عناصر الاستمرارية مضمونة بشكل قانوني واجتماعي أيضا.
وعلى خلاف" تاكسيم" التي دخلت مجال النقل بكل الضمانات القانونية، فقد فشل تطبيق "اوبر"، في تقديم خدمة تربط بين سائق الأجرة وزبونه، حيث خلق جدلا كبيرا أوساط البيضاويين، لعدم قانونيته، حسب العديد من السائقين.
فقد سجلت، خلال الأسابيع والأيام الماضية، حوادث في الشارع العام بعد توقيف عدد من سائقي سيارات الأجرة لأحد سائقي التطبيق و"محاولة الاعتداء عليه"، بحسب شهود عيان.
​وانتشر فيديو على فيسبوك يظهر عددا من سائقي سيارات الأجرة الصغيرة (الحمراء) وهم يوقفون سيارة خاصة يشتغل صاحبها مع تطبيق "أوبر" العالمي، في ساعات الليل، قبل أن يفر هاربا منهم.
الفيديو وثّق أيضا محاصرة صحافيين مغاربة كانوا موجودين لحظة الحادثة بالمكان، بسبب قيامهم بتصوير ما وقع لحظة توقيف سائق "أوبر".
وليست هذه المرة الأولى التي تقع فيها حوادث ومشادات بين سائقي سيارات الأجرة العادية وشركة "أوبر"، إذ سبق أن اعترض سائقو "الطاكسيات" سبيل مستخدمي التطبيقات الحديثة من أجل منعهم من العمل، بدعوى مزاحمتهم في السوق.
ويرى أصحاب الطاكسيات بالمغرب أنه يتعين على الدولة منع هذه الشركات الأجنبية من منافسة سيارات الأجرة، لأنها تدخل معها في منافسة "غير شريفة"، لكون سائقي التطبيقات الإلكترونية لا يؤدون الضرائب والمستحقات التي يؤديها سائقو "الطاكسيات".





ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية