الرئيسية » » فضيحة الوزيرة الحقاوي

فضيحة الوزيرة الحقاوي

النشـرة الإعلاميـة..



فضيحة الوزيرة بسيمة الحقاوي

تناقضات صارخة بين إحصائيات الأمن والدرك والوزارة الوصية

النشـرة الإخبـارية: رشيـد موليـد


نظمت وزارة الأسرة والتضامن والمساواة و التنمية الاجتماعية في أحد الفنادق بالرباط ندوة صحفية صباح يوم الجمعة 15 من الشهر الجاري استعرضت من خلالها الوزيرة بسيمة الحقاوي التقرير السنوي الثاني للمرصد الوطني للعنف ضد النساء.
وفي قراءة أولية لتقرير المرصد الوطني الذي اعتمد على إحصائيات المؤسسات الرسمية  جاء بتناقضات صارخة نسلط الضوء على جانب منها انطلاقا من ملفات العنف الجسدي ضد النساء التي عرفت طريقها إلى المحاكم  17669 حالة سنة 2015 وفي 2016 انخفض نسبيا عدد الضحايا العنف إلى 16306 حالة (المصدر وزارة العدل) علما أن أغلب قضايا العنف ضد النساء ينتهي بها المطاف إلى الوزارة المعنية حيث تعتبر مرجعا نهائيا .
وفي إطلالة سريعة على إحصائيات مديرية الأمن سنة 2015 نسبة الاعتداءات الجسدية بلغت 16284 حالة وفي سنة 2016 ارتفاع ملحوظ يصل إلى 17042 حالة.
كما تشير معلومات الدرك الملكي في التقرير السالف الذكر إلى 12599 حالة سنة 2015 و 9205 حالة سنة 2016
وبما أن منطق الأمور يفرض أن تكون وزارة العدل المرجع النهائي لإحصائيات العنف بصفة عامة انطلاقا مما قدمته إدارة الأمن الوطني والدرك الملكي نتساءل عن السر الكامن وراء انحسار التقرير في المعطى الإجمالي الذي قدمه و المحدد في 17669 حالة سنة 2015 وفي 2016 و 16306 حالة ؟ وربما هذا ما يشفع ما وصفه الصحافي من قلب الندوة بالتقرير المضلل والكارثي وهو ما أغاض وزيرة التضامن بسيمة الحقاوي.
ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية