الرئيسية » » خلال اللقاء تواصلي حول مناهضة العنف بالوسط المدرسي بمديرية سلا

خلال اللقاء تواصلي حول مناهضة العنف بالوسط المدرسي بمديرية سلا

النشـرة الجهويـة..


خلال اللقاء تواصلي حول مناهضة العنف بالوسط المدرسي بمديرية سلا



النشـرة الإخبـارية: عمـر الشـرقاوي المكناسـي

 على إثر تنامي ظاهرة العنف  بكل أشكاله في الوسط المدرسي، نظم المركز الإقليمي للوقاية ومناهضة العنف بالوسط المدرسي صبيحة يوم الخميس 7 دجنبر الجاري، لقاء تواصليا لفائدة منسقي خلايا الإنصات بالمؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية بسلا ،أطره الأستاذ عبد الله الصغير رئيس مصلحة الشؤون التربوية، بحضور الأستاذة سميرة الرحالي المنسقة الإقليمية للمركز، والأستاذ مولاي علي السجلماسي مدير المركز الإقليمي للتفتح الثقافي والفني بسلا، ومنسقي خلايا الإنصات بالمؤسسات التعليمية إلى جانب ممثلين عن جمعية تربية الشبيبة، وجمعية سلا الرقراق.

إلى ذلك فقد  قدم الأستاذ عبد الله الصغير رئيس مصلحة الشؤون التربوية بالمديرية عرضا مفصلا تناول فيه محاور أساسية تصمنت مهام ومكونات المركز الإقليمي لمناهضة العنف بالوسط المدرسي، وآليات أجرأة أهداف المركز للوقاية والحد من هذه الظاهرة المقلقة، كما قدمت للحضور ورقة استئناس تضمنت مهام الخلية والتي من بينها:
 الإنصات والوساطة داخل المؤسسات التعليمية
رصد حالات العنف ( وخصوصا عبر البوابة المعلوماتية "مرصد") والعمل على معالجتها.
 وضع برنامج عمل في بداية كل موسم دراسي والسهر على تنفيذه.
تنظيم لقاءات تواصلية وتحسيسية في أوساط المدرسين والتلاميذ وأسرم حول الموضوع.
وضع آليات تمكن المتعمات والمتعلمين من التبليغ عن حالات العنف أو التهديد بالقيام به قبل حدوثه.
التدخل الفوري واتخاذ الإجراءات اللازمة للتخفيف من آثار العنف في حالة وقوعه.
التنسيق مع المركز الإقليمي للبحث عن سبل التكفل بالحالات المعنفة وتيسير إعادة إدماجها في المنظومة التربوية.... هذا إضافة إلى مهام أخرى.
 مداخلة ممثل جمعية تربية الشبيبة، وممثلة جمعية سلا الرقراق عرضت تجربتي الجمعيتين في مناهضة العنف بالوسط المدرسي من خلال تشخيص ظاهرة العنف، وإقامة علاقات تواصلية بين الآباء وأولياء التلاميذ، ومع الأساتذة حول أجرأة أنشطة الأندية التربوية ولقاءات تكوينية حول الإنصات وآلياته، مع الإحالة إلى بعض المراجع التكوينية في مجال حماية الأطفال ضد العنف.


بعد العروض فتح باب المداخلات أمام منسقي خلايا الإنصات بالمؤسسات التعليمية حيث عرضت في مجملها بعض التجارب الخاصة ببعض المؤسسات حول بعض الحالات وكيفية التعامل معها إلى جانب بعض الاقتراحات التي تساعد على الحد من ظاهرة العنف بالوسط المدرسي حيث أجمعت على تفعيل وأجرأة أنشطة الأندية التربوية لدورها الفعال في تنشيط الحياة المدرسية، وخلق شراكات مع بعض الجمعيات، وتنظيم حصص تكوينية لفائدة منسقي خلايا الإنصات بالمؤسسات التعليمية.

--- ----
 منسق خلية الإنصات بمدرسة رقية بنت الرسول
الصور بعدسة الأستاذة سميرة الرحالي المنسقة الإقليمية للمركز الإقليمي للوقاية ومناهضة العنف بالوسط المدرسي


ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية