الرئيسية » » في التفاتة محبة وتقدير وعرفان ... مدرسة ابن رشيق تكرم زميلنا محمد الصغير

في التفاتة محبة وتقدير وعرفان ... مدرسة ابن رشيق تكرم زميلنا محمد الصغير

النشـرة الجهويـة..



الطاقم التربوي أبى إلا أن يطلق اسم "محمد الصغير  الجبلي" على مكتبة المؤسسة عرفانا لما قدمه للنشء والتربية والتكوين على مدار عقود من العمل بنكران الذات...  

في التفاتة محبة وتقدير وعرفان ... مدرسة ابن رشيق تكرم زميلنا محمد الصغير

النشـرة الإخبـارية
في بادرة عرفان وتقدير لكل من خدم في المجال التربوي، أقيم حفل تكريم لزميلنا محمد الصغير عضو هيئة تحرير "النشرة الإخبارية"  و"الوقائع بريس" بمدرسة ابن رشيق، بمديرية مديونة، أكاديمية جهة الدار البيضاء ــ سطات.


بعد وصول زميلنا للتقاعد الأستاذ محمد الصغير وانتقال مدير المؤسسة، ومجموعة أخرى من الأطر التربوية، حيث تعتبر مثل هذه المناسبات سمة تربوية تغرس في نفوس العاملين العطاء المتبادل بهدف منح كل مجتهد ذكرى جميلة، ولمسة وفاء لما قدمه من الجهد طيلة سنوات عمله.

وفي كلمة له بمناسبة تكريمه والاحتفاء به قال الزميل الأستاذ محمد الصغير في كلمة له: "إن هذا الاحتفاء يمثل شكرا وتقديرا لكل من خدم في الميدان التربوي، وهو أقل ما يقدم لمن أسهم في تخريج الأجيال، وتشجيع كل الفعاليات التربوية، والدفع بعجلة الكفاءات الناجحة والمتميزة إلى سوق العمل لخدمة الوطن" إن أجمل مراحل حياتي شعرت بها حين كنت معلما في المدارس، تحدي لا يشعر به إلا من مارس هذه المهنة العظيمة".


وأضاف الصغير: "أن التشجيع والتكريم من أهم العناصر المحفزة للعاملين والمجتهدين، والاعتماد على التكريم والتشجيع لتنمية الطاقات والمهارات والقدرات عملية أساسية يجب أن تكون مبدأ كل قائد تربوي، وبهذه المناسبة السعيدة التي تم تكريمي فيها من طرف الطاقم التربوي الذي أنتمي إليه، يعد بادرة إنسانية طيبة تركت في نفسي أثرا بليغا وإيجابيا، وكنت أكثر سعادة لما أقبل هؤلاء على تسمية الفضاء الذي كنا نتواجد بداخله اسم "مكتبة محمد الصغير الجبلي" وهذا اعتراف لن أنساه ما دمت حيا، والذي أعتبره تكليفا وليس تشريفا، تكليف بالبحث عن الكتب والقصص وكل ما له علاقة بعالم الطفل، تكليف لنحافظ على ما حققته مدرسة ابن رشيق من نتائج جيدة، والتطلع نحو نتائج أفضل في كل المسابقات الثقافية".


وختم كلمته بالقول: "أشكر كل الإخوة والأخوات العزيزات، أشكر إدارة المؤسسة على منحي هذا التكريم الذي يحمل أكثر من معنى ذات بعد إنساني نبيل".


ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية