الرئيسية » » تكريم محمد عريوس وسلمى بكار ورانيا شوقي في افتتاح المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا 12

تكريم محمد عريوس وسلمى بكار ورانيا شوقي في افتتاح المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا 12


النشـرة الفنيـة

سينـما سينـما
تكريم محمد عريوس وسلمى بكار ورانيا شوقي
 




 في افتتاح المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا 12





النشـرة الإخبـارية
محمد الصغير الجبلي

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، انطلق المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا في دورته 12 مساء يوم الاثنين 24 من هذا الشهر، من تنظيم جمعية أبي رقراق ابتداء من 24 إلى 29 شتنبر 2018 بدعم من المركز السينمائي المغربي ووزارة الثقافة والاتصال والمعهد الفرنسي، ومجموعة من الشركاء والداعمين بقاعة سينما هوليوود.
وتهدف الدورة الجديدة، حسب برنامج المهرجان، إلى تعميق النقاش حول موضوع أفلام المرأة، ومواصلة الانفتاح على التجارب الإبداعية المُغَايِرَة سواء على مستوى الكتابة السينمائية أو البحث في القضايا المتعلقة بها.

ويسعى المهرجان خلال دورته الجديدة، إلى الحفاظ على هويته كمهرجان مغربي موجه أساسا للمرأة، سواء من خلال الأفلام المبرمجة في المسابقات الرسمية أو خارجها، وعن طريق أو ثقافة التكريم والاعتراف التي دأبت عليها التظاهرة، إلى جانب الموائد المستديرة والندوات التي تتطرق إلى مختلف قضايا المرأة في علاقتها بالسينما.
وفي سياق انفتاح المهرجان على محيطه، وإدراكه للقيمة التربوية، التي تضطلع بها السينما، سينفتح المهرجان ابتداء من هذه الدورة على بعض المؤسسات التربوية بسلا عبر برمجةِ عروض هادفة وملائمة لكافة المستويات التعليمية، مدعومة بتنظيم ورشات ولقاءات مع المتعلمين، وستكون تجربة رائدة يرجى تعميمها على جميع المؤسسات التعليمية بالمملكة المغربية.


وعرف اليوم الأول من المهرجان تكريم المرحوم محمد عريوس ، أحد منظري المهرجان، ورائد من رواد الأندية السينمائية، وتسلمت التذكار نجلته وشقيقها من يد المخرج إدريس المريني، وتوالت التكريمات لكل من  سلمى بكار مخرجة من تونس، ورانيا شوقي ممثلة من مصر.
وعرضت مجموعة من الأفلام القصيرة، الوشم لفاطمة أكلاز ــ صمت الأب لمونية الكومي ــ نداء لماريا كنزي لحلو ــ عناق لسهام العلوي ــ  ذكريات من النسيان لإكرام ماهر و أميمة حيدة،
ومن أهم الفضاءات التي تعرض بها الأفلام الرسمية للفيلم الروائي الطويل، والفيلم الوثائقي، سينما هوليود، والمركب الثقافي محمد حجي بسلا الجديدة، وسينما المنزه بحي لعيايدة.
والأفلام المعروضة هي: باسطا ــ بونولار ــ فاطمة 75 ــ عناق ــ نوح لا يعرف العوم ــ صمت الأب ــ رقصة الرتيلاء ــ موتيم لساندرا كوغيت من البرازيل المحتفى بسينمائها. وفيلم لحنش، فيلم المطلقة، فيلم بلا موطن، فيلم كوصة ...


وتعرف الدورة 12 من مهرجان سلا الدولي لفيلم المرأة، مشاركة عدد من الدول من بينها، اندونيسيا، الصين، بلجيكا، بوركينا فاصو، تونس، البرازيل، كندا، النرويج، فرنسا، اسبانيا، رومانيا، أفغانستان، جمهورية الكونغو د. وأفريقيا الجنوبية،  والمغرب البلد المنظم.
كما عرف المهرجان عدة أنشطة موازية لناهد صلاح من مصر، ولطيفة لبصير وعائشة بلعربي، وحسن نرايس من المغرب. ولقاء صحفيا مع الوجوه المكرمة من تونس سلمى بكار، ومن مصر رانيا شوقي، بالإضافة إلى ورشات حول صناعة الفيلم، والتربية على الصورة.
ويبقى هذا المهرجان السينمائي الدولي لفيلم المرأة بمدينة سلا، حدثا سينمائيا انطلق بحلم كبير، أريد له أن لا يكون مجرد لحظة عابرة لأنه يحلم بألا تظل المرأة مجرد صورة على الشاشة، بل يرغب في أن تكون في قلب الفعل السينمائي، وفي قلب الحياة.


ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية