الرئيسية » » الخطابي: لا أريد أن أكون أميرا ولا حاكما، فقط أريد أن أكون حرا في بلدي

الخطابي: لا أريد أن أكون أميرا ولا حاكما، فقط أريد أن أكون حرا في بلدي


مـن أقـوال العظمـاء


 عظماء غيروا تاريخ البشرية..



من أقوال المقاوم المجاهد محمد بن عبد الكريم الخطابي


الخطابي: لا أريد أن أكون أميرا ولا حاكما، فقط أريد أن أكون حرا في بلدي

النشـرة الإخبـارية

من أقوال محمد بن عبد الكريم الخطابي، وهو سياسي وقائد عسكري مغربي من منطقة الريف، كان قائدا للمقاومة الريفية ضد الاستعمارين الإسباني والفرنسي للمغرب، وابتكر أساليب جديدة للمقاومة أشاد بها العديد من ثوار العالم، وعلى رأسهم شي كيفارا.
ويعتبر محمد بن عبد الكريم الخطابي أول من أشاع استعمال مصطلح المغرب الشرقي بشكل كبير، بعد أن أسس لجنة تحرير المغرب العربي من أجل استقلال المغرب وتونس والجزائر:



- انتصار الاستعمار، ولو في أقصى الأرض هزيمة لنا، وانتصار الحرية في أي مكان هو انتصار لنا..
- إذا كانت لنا غاية في هذه الدنيا، فهي أن يعيش كافة البشر، مهما كانت عقائدهم وأديانهم وأجناسهم، في سلام وأخوة..





- عدم الإحساس بالمسؤولية هو السبب في الفشل، فكل واحد ينتظر أن يبدأ غيره..
- الكفاح الحقيقي هو الذي ينبثق من وجدان الشعب، لأنه لا يتوقف حتى النصر..
- لا أدري بأي منطق يستنكرون استعباد الفرد، ويستسيغون استعباد الشعوب..
- أنا لا أريد أن أكون أميرا ولا حاكما، فقط أريد أن أكون حرا في بلدي..
- لا أرى في هذا الوجود إلا الحرية، وما سواها باطل..
- الاستعمار وهم وخيال يتلاشى أمام عزيمة الرجال..
- الحرية حق مشاع لبني الإنسان، وغاصبها مجرم..
- نحن في عصر يضيع فيه الحق إذا لم تُسنُده قوة..
- الحرب ضد الاستعمار وسيلة لتقارب الشعوب..

ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية