google.com, pub-6282892942598646, DIRECT, f08c47fec0942fa0 مات الأموي ... المعدن النقي الأصيل العصي عن التطويع والترويض | النشـرة الإخبـارية
الرئيسية » » مات الأموي ... المعدن النقي الأصيل العصي عن التطويع والترويض

مات الأموي ... المعدن النقي الأصيل العصي عن التطويع والترويض


   Média

 

                                         


مات الأموي ... المعدن النقي الأصيل

 العصي عن التطويع والترويض


Média 

يقول الر احل محمد نوبير الأموي خلال محاكمته في سنة 1992:

"أريد أن أقول بعض الأشياء هكذا لأنها جزء من معاناتنا ومشاكلنا اليوم. فأنا بدوي من "الشاوية" ونحن نحضر ومعي بعض الأساتذة الجامعيين نظموا ندوة حول بعض الملاحم التي كتبها فلاحو "الشاوية" سنوات 1907- 1909 وهم يقاتلون الجيوش الفرنسية دفاعا عن الأرض، ودفاعا عن الكرامة كمجاهدين.


هذا الجهاد هو الذي أذهب بعض الخونة، وألهم أسد الأطلس "موحى وحمو الزياني" وألهم أسد الريف "محمد بن عبد الكريم الخطابي". 

وكل هذه المواقع أذهب إليها، وأصلي فيها، وأحاول أن أشم عبير بطولات أجدادي. ناهيك - سيدي الرئيس - عن فلاحين بسطاء، وعن عمال هاجروا إلى البيضاء فكانوا رموز المقاومة:


"عبد السلام بن محمد" كان من دوارنا ويوم 18 نونبر 1952، وهو يحتفل بعيد العرش، جاءه الخليفة "لقرع" بـ"كريان بن مسيك" وقال له: "أنزل صورة محمد الخامس" فأجابه: "أتحداك أن تنزلها" ولم ينزلها، واحتفل العمال واحتفل الوطنيون بالعيد، واقتيد "عبد السلام" وهو رجل أمي والسوط يلهب جلده من "بيرو عراب" بالدار البيضاء إلى "ابن أحمد" إلى "اولاد عبو".

             


 

مات الأموي ... مات الأموي نقيا ولقي ربه راضيا مرضيا ... مات الأموي وما بدل تبديلا..

بموت محمد نوبير الأموي تفقد الساحة الوطنية والعربية واحدا من رموز النضال السياسي والنقابي والحقوقي واحد زعماء التحرر في الوطن العربي..

رحمك الله الأخ الأموي .. المعدن النقي الأصيل العصي عن التطويع والترويض..

SPORT ET ART

 


   annachraalikhbaria.com


وري الثرى جثمان الفقيد الأخ محمد نوبير الأموي، بمسقط رأسه "بملغو" (النخيلة) بابن احمد، قلعة النضال والصمود والأنفة وعزة النفس.

وودعت ابن احمد ـ الشاوية،  في جنازة مهيبة ابنها البار إلى متواه الأخير، في حضور وازن لإخوته ورفاقه في درب النضال.

وكان الراحل، القائد السياسي والنقابي، الأموي قد أسلم الروح لباريها، بعد معاناة طويلة مع المرض.

رحم الله الأموي وأسكنه فسيح جنانه، وألهم أهله وذويه، وعائلته الكبيرة والصغيرة الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون.


يقول الر احل محمد نوبير الأموي خلال محاكمته في سنة 1992:وفي الحقيقة - وكما قلت في البداية - فأنا مدين لحزب القوات الشعبية الذي أعاد لي إنسانيتي والوعي بإنسانيتي كبشر، فترى ماذا كنت سأكون؟ لقد كانت تلك الحادثة القمعية هي بداية زهدي في متابعة دراستي بكلية الحقوق، وبداية زهدي في كل شيء، لأن حريتي كانت مفقودة، ووجودي كان مهددا.

"إن كان من شيء قادني إلى طريق الكفاح فهو القمع الذي تعرضت له وإخوتي من رجال التعليم، وقد وجدت منهم من كان يتعلم عندي في مدرسة "القبيبات"، وأتذكر يوم الجمعة 20 دجنبر 1961، حين كنا نخوض ونمارس حقا نقابيا في التعبئة للإضراب العام، تعرضت لهجوم من طرف الشرطة والقوات المساعدة فكسر أنفي، وبقيت في مستشفى "إبن سينا" عند الدكتور مسواك ثلاثة أيام ، كان ذلك بداية طريقي في الكفاح.


 والحرية بالمعنى الأنطولوجي هي وجود، ولا وجود بدون حرية. وإني لمعتز أيضا بهذه المسيرة الطويلة. وإذا قلت لكم إن هذه المحاكمة وما أكثر المحن التي تعرضت لها والتجارب القاسية التي عشتها. كنت في بعض الأحيان أرفض رأيي الذي هو قناعتي، وأعارض أصدقائي، وكنا نحتكم إلى التجربة، كنا نخرج - ولله الحمد - مطمئنين، فالجلد والعصا الغليظة ما تزال ندوبها في أيدي وأرجلي من "دار المقري" وغيرها، ولم تنل مني على الإطلاق. على العكس لقد تحطمت عقال كثيرة، وانهارت سجون كثيرة، وستظل مسيرتنا التي هي مسيرة شعبنا ومجتمعنا".



الرجالات بمواقفها (1)

الرجالات بمواقفها (2)

https://youtu.be/E0K6MjKzRZA

الرجالات بمواقفها (3)

https://youtu.be/xUBmk87z9Uo

الرجالات بمواقفها (4)

https://youtu.be/tM9Zwt5Ho8A

 

          Média

 

 

 

 

ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق