google.com, pub-6282892942598646, DIRECT, f08c47fec0942fa0 C’ EST QUI … Marc Wilmots!? | النشـرة الإخبـارية
الرئيسية » » C’ EST QUI … Marc Wilmots!?

C’ EST QUI … Marc Wilmots!?

 

     Passion foot

                                                        

                                             


C
EST QUI … Marc Wilmots!?

 Nouvel Entraîneur du Raja



Passion foot

 

               

 

 

 


قدم نادي الرجاء الرياضي المغربي بإحدى فنادق مدينة الدار البيضاء، ممثلا برئيس النادي أنيس محفوظ ومكتبه المديري،  مدربه الجديد، البلجيكي مارك فياموتس، للصحافة ووسائل الإعلام، خلفا للتونسي، لسعد جردة الشابي، الذي تم فك الارتباط معه وديا.


ووقع المدرب البلجيكي عقدا احترافيا مدته 32 شهرا ينتهي في 30 يونيو 2024، يتقاضى من خلاله أجرا شهريا بقيمة 40 ألف يورو، مع منحة فسخ العقد تساوي أجر أربعة أشهر.

فمن يكون هذا المدرب البلجيكي مارك فيلموتس؟

SPORT ET ART     

                 annachraalikhbaria.com

 

  


مارك فيلموتس، المدرب الجديد لنادي الرجاء الرياضي لكرة القدم، عضو سابق في مجلس الشيوخ البلجيكي، يجر معه تجربة احترافية غنية في التدريب، أبرزها قيادته منتخب بلاده إلى دور ربع نهائي كأس العالم "مونديال 2014"، وأيضا دور ربع نهائي كأس أمم أوروبا "فرنسا 2016".

استهل مارك فيلموتس، المدرب الجديد لنادي الرجاء الرياضي، مساره التدريبي مع نادي "شالكه04" الألماني سنة 2003، وفي السنة ذاتها، انتخب عضوا في مجلس الشيوخ البلجيكي، لهذا اضطر إلى العودة لبلاده، حيث أشرف على تدريب فريق "سانت تروند" سنة 2004، لكن سرعان ما أقيل من منصبه.

وجد مارك فيلموتس صعوبة في التوفيق بين حياته الرياضية في الملاعب، والسياسة في مجلس الشيوخ، فقدم طلبا، صيف 2005، إلى قضاة المجلس، يقضي بعدم تلقيه أي أجر من منصبه السياسي، مع الاحتفاظ بمقعده في المجلس، لكن طلبه قوبل بالرفض، بداعي أن "شرف منصب المسؤولية في المجلس يتجاوز الرواتب"، لهذا قرر التبرع براتبه إلى الجمعيات الخيرية بعد خصم الضرائب.


سنة 2009، أصبح فيلموتس مساعدا للهولندي ديك أدفوكات، مدرب المنتخب البلجيكي آنذاك، وحين ترك المدرب الهولندي منصبه لتولي تدريب المنتخب الروسي، شهر أبريل 2010، رشح فيلموتس لخلافته، لكن الاتحاد البلجيكي رفض ذلك، وقرر تعيين جورج لينكز مدربا "للشياطين الحمر"، مع الاحتفاظ بفيلموتس في منصب المدرب الساعد.

شهر ماي من سنة 2012، قرر الاتحاد البلجيكي الاستغناء عن المدرب جورج لينكز، بسبب سوء النتائج، وكانت الفرصة مواتية أمام مارك فيلموتس لتولي منصب المدرب الأول للنخبة البلجيكية، مستفيدا من تجربته في الإدارة التقنية مع المدربين السابقين ديك أدفوكات وجورج لينكز.

أظهر فيلموتس نجاحا كبيرا في تدريب المنتخب البلجيكي، وظهرت لمسته التكتيكية على الفريق، إذ أن الأخير لم يحقق نتائج إيجابية فحسب، بل أصبح له أسلوب لعب خاص به عالميا، استنادا إلى العديد من المتابعين، فقاده إلى التأهل لنهائيات كأس العالم "مونديال 2014"، في البرازيل، حيث بلغ المنتخب البلجيكي دور ربع النهائي، وأقصي أمام نظيره الأرجنتيني، بهدف لصفر، كما قاده للتأهل إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية "فرنسا 2016"، وبلغ دور ربع النهائي، حيث خسر الشياطين الحمر أمام منتخب ويلز بثلاثة أهداف لواحد.

وخلال إشرافه على تدريب المنتخب البجيكي، ارتقى الأخير من المركز التاسع إلى المركز الأول عالميا.

انفصل مارك فيلموتس عن المنتخب البلجيكي في 15 يوليوز 2016، وتلقى شكرا خاصا وإشادة كبيرة من الاتحاد المحلي على الجهود التي قدمها لمنتخب بلاده، إذ أشرف على الأخير في 51 مباراة، من 2012 إلى 2016، وقاده إلى تحقيق الفوز في 34 مباراة، محققا نسبة نجاح تصل إلى 66,67 في المائة.

قرر مارك فيلموتس تغيير الوجهة في مساره التدريبي، ففي 1 أبريل 2017، اختار تدريب المنتخب الإيفواري، لكن مقامه لم يدم مع الأخير سوى شهور قليلة بعد الفشل في التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2018، فانفصل عنه في 15 نونبر 2017، واختار تغيير الوجهة مرة أخرى، وتعاقد مع الاتحاد الإيراني في 22 ماي 2019، لكن بسبب غياب ظروف العمل المناسبة، اضطر إلى تقديم استقالته في 4 دجنبر 2019.

في حياته الشخصية، مارك فيلموتس متزوج من ابنة كاترين لامبيتس، ابنة الرئيس السابق لنادي سانت تروند، يعيش في بوردو الفرنسية، ولديه ثلاثة أطفال، يتحدث، بشكل مثالي اللغات الفرنسية والألمانية والهولندية.

 

اضغط على هذا الرابط لمشاهدة الفيديو

 

Passion foot

 

ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق