google.com, pub-6282892942598646, DIRECT, f08c47fec0942fa0 الله يكون في عون الجمهور المغربي ... وخلاص؟؟ | النشـرة الإخبـارية
الرئيسية » » الله يكون في عون الجمهور المغربي ... وخلاص؟؟

الله يكون في عون الجمهور المغربي ... وخلاص؟؟

Passion foot  

الله يكون في عون الجمهور المغربي ... وخلاص؟؟

 

سبـور آر/ النشـرة الإخبـارية 

رغم الفوز على ليببيريا وهو منتخب متواضع، بهدفين لصفر، لم يكن أداء المنتخب الوطني المغربي في مستوى تطلعات المهتمين والمتتبعين ولا الجماهير الغفيرة، التي حجت إلى ملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء لمشاهدة المباراة.


واستعصى على المدرب البوسني وحيد خليلوزيتش واختياراته، خلق فرص للتسجيل خلال الشوط الأول من المباراة، بعد أن تراجع منتخب ليبيريا إلى الدفاع وأحكم غلق كل المنافذ وضيق المساحات والخناق على مهاجمي الأسود.

وأجبر الليبيريون  المنتخب المغربي في الشوط الأول على التعادل دون أهداف (0-0).






وفي الشوط الثاني تمكن المنتخب الوطني المغربي  من خلق مجموعة من الفرص للتسجيل  مع بداية الشوط الثاني، وتسنى له افتتاح التسجيل في الدقيقة 56 عن طريق ضربة جزاء، ترجمها فيصل فجر إلى هدف، قبل أن يضيف يوسف النصيري الهدف الثاني، بعد دقيقتين (د:58)، من عمر هذه المباراة.


وتصدر المنتخب الوطني المغربي مجموعته (11)  من تصفيات كأس أمم إفريقيا "الكوت ديفوار 2023 "، بالعلامة الكاملة، بعد فوزه  الثاني على منتخب ليبيريا وعقب فوزه الأول على حساب جنوب إفريقيا.

وبذلك، تكون قد خطت "أسود الأطلس"خطوة مهمة نحو تحقيق تأهل مبكر لنهائيات "كان الكوت ديفوار"، المرتقب تنظيم نهائياتها في غضون صيف 2023.



ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق