google.com, pub-6282892942598646, DIRECT, f08c47fec0942fa0 إبقاء زياش في دكة الاحتياط هل هي رسالة من مدرب تشلسي بوتر للنجم المغربي؟ | النشـرة الإخبـارية
الرئيسية » » إبقاء زياش في دكة الاحتياط هل هي رسالة من مدرب تشلسي بوتر للنجم المغربي؟

إبقاء زياش في دكة الاحتياط هل هي رسالة من مدرب تشلسي بوتر للنجم المغربي؟

Passion foot

 Sport Et Art

إبقاء زياش في دكة الاحتياط هل هي رسالة من مدرب تشلسي بوتر للنجم المغربي للبحث عن عرض أفضل؟

على خطى المدرب السابق توماس توخيل وضع النجم المغربي زياش لم يختلف عن مرحلة ما قبل مشاركته في المونديال ويختار المدرب بوتر عدم الاعتماد عليه أساسياً في مباريات فريقه تشلسي

هل يمكن اعتبار إصرار مدرب تشيلسي الإبقاء عل الدولي المغربي في دكة الاحتياط،   بمثابة رسالة إلى النجم المغربي الساحر زياش، مفادها أنّه لن يكون حاضراً في المرحلة القادمة ولا يجب أن ينتظر هدايا من مدربه، الذي يملك فكرة في ذهنه ومن الصعب، على ما يبدو، أن تتغيّر، بما أن أداء حكيم زياش في المونديال يسمح له بأن يظهر أساسياً؟؟


Maafennan / النشرة الفنية والرياضية

شارك النجم المغربي حكيم زياش، لاعب تشلسي الإنكليزي، في آخر 18 دقيقة من لقاء فريقه ضد نوتنغهام فورست، الأحد، في الجولة الـ16 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم، بعد أن دفع به المدرب غراهام بوتر، من أجل تسجيل هدف الانتصار ولكن اللقاء انتهى بالتعادل (1ـ1).

ولم يختلف وضع زياش قياساً بمرحلة ما قبل مشاركته في بطولة كأس العالم 2022، إذ اختار المدرب بوتر عدم الاعتماد عليه أساسياً في هذه المواجهة، ولم يمنحه وقتاً كافياً قد يسمح له بأن يُساعد الفريق في لقاء كان يبدو في متناول تشلسي.

ورغم الأداء المميز الذي قدمه زياش في مونديال قطر ومشاركته أساسياً في كل المباريات والإشادة التي وجدها، إلا أن ذلك لم يكن كافياً من أجل تغيير ترتيبه بين نجوم وسط ملعب "البلوز"، إذ واصل المدرب بوتر تجاهله، وسار على خطى المدرب السابق توماس توخيل، الذي لم يمنح وقتاً كافياً للمغربي في بداية الموسم.

واقتصار ظهور زياش على 18 دقيقة في اللقاء الأخير ربما يكون سبباً مقنعاً بالنسبة إليه للترحيب بأي عرض يضمن له الرحيل عن جحيم فريق تشلسي الإنكليزي، بعد أيام استمتع خلالها بنعيم مونديال قطر وكتب صفحة مميزة في سجل الكرة العربية والأفريقية.

ورغم أن فريق ميلان، الذي كان من أكبر المهتمين بخدمات زياش، انسحب من المنافسة على التعاقد معه، فإن الأيام القادمة ربما تحمل أخباراً سارة بوصول عرض أفضل ينهي معاناة النجم المغربي مع "البلوز".

 

Sport Et Art

ساهم بنشر المشاركة :

0 التعليقات:

إرسال تعليق