الدعم .. رصاصة الرحمة في جسد النخبة


مع السيناريست محمد نجدي..
النشـرة الفنيـة

الدعم .. رصاصة الرحمة في جسد النخبة


أولا، وقبل كل شيء، يجب أن نتخلص من خوف سكننا لعقود، فبلا خوف سنستطيع أن نواجه عرينا المتعفن ونستطيع تنظيفه، فجرحنا عميق عمق تاريخنا الموشوم بانتصارات وهمية، الدعم .. ولا أتكلم عن الدعم النظيف، لفرق فنية شابة في جميع الميادين، فالشباب يستحقون الدعم ليقفوا على أرجلهم، لكن .. أن تبقى النخبة، وهي ضمير الشعب والمحرك الأساسي للمجتمع المدني، تقتات من الدعم، يعني من المال العام، فلن يبقى للشعب ضمير، ولن يبقى للمجتمع المدني محرك، وما تقوله أي حكومة ستقول النخبة آمين.
الآن وهنا .. جميع المؤسسات الفنية والثقافية والإعلامية، بلا استثناء، ركيزتها الدعم، المال العام .. فهل بهذه السياسية سنحارب اقتصاد الريع، هل بهذه السياسية ستكون لنا نخبة حقيقية، تساهم في التغيير نحو الأفضل ..؟؟
لا يمكن ولن تكون .. على النخبة أن تتخلص من وصاية الدولة، لأن الحرية يقتلها المال العام، وبلا حرية لن تكون هناك نخبة، وهذا ليس ضد الدولة، فحرية النخبة هي من ستساهم وتساعد الدولة، لتكون فقط .. دولة حقيقية، دولة لها نخبة راشدة تستطيع أن تصلح أخطاء الدولة للمضي إلى وطن يفتخر شبابه بنخبته.

مع السيناريست محمد نجدي


0 التعليقات:

إرسال تعليق

.

لنشر جميع إعلاناتكم annachrapress@gmail.com

 
النشـرة الإخبـارية ـ جميـع الحقـوق محفوظـة 2018
الإخبـــاريـة 24
تم إنشاء الماكيت بواسطة Creating Website قام بالنشر Mas Template
موقـع النشـرة الإخبـارية